كل ما تحتاج معرفته حول عمليات تصحيح البصر بالليزر PRK و LASIK

17

لا شك بأن عمليات تصحيح البصر بالليزر قد أصبحت من العمليات الشائعة في مختلف بلدان العالم، وذلك نظرًا لكونها آمنة وفعالة جدًا في التخلص من اضطرابات الرؤية سواءً كانت مدّ البصر أو حسره أو اللابؤرية. وتعتبر عمليتا PRK وLASIK الأشيع والأشهر، وتتشابهان في كونهما تهدفان إلى تعديل شكل القرنية لتحسين قدرة العين في تركيز الضوء على الشبكية، مع وجود بعض الاختلافات التي سنتحدث عنها فيما يلي.

ما هي عملية PRK وكيف تختلف عن عملية LASIK

كما ذكرنا، تهدف كلتا العمليتان إلى تعديل شكل القرنية، وهي الطبقة الشفافة في مقدمة العين، وذلك بهدف تصحيح انكسار الضوء وتركيزه على الشبكية.

تستغرق عملية PRK حوالي 5 إلى 10 دقائق في كل عين، وهي لا تتطلب تخديرًا عامًا وإنما تجرى تحت التخدير الموضعي عبر قطرة عينية مخدرة.

تبدأ العملية بوضع جهاز خاص لفتح الأجفان لمنع إغلاق العين، ومن ثم يقوم الجراح بإزالة طبقة الخلايا الموجودة على سطح القرنية باستخدام الليزر أو شفرة خاصة، بعد ذلك يقوم جهاز الليزر المبرمج سابقًا وفق قياسات العين بإعادة تشكيل القرنية عبر إطلاق حزم من الليزر. وفي النهاية يتم وضع عدسات لاصقة فوق كل عين لتكون بمثابة ضماد تبقى العين نظيفة وتحمي من الانتانات خلال فترة التعافي، وتبقى هذه العدسة لمدة أسبوع تقريبًا.

تتشابه عملية PRK مع LASIK من حيث المبدأ، إلا أن الفارق يكمن في أن عملية PRK تتضمن إزالة الطبقة الظهارية الخارجية من القرنية، ومن ثم تتم عملية إعادة تشكيل القرنية، لتنمو تلك الطبقة الظهارية فيما بعد وتتجدد. أما في عملية LASIK فيحافظ الجراح على تلك الطبقة عبر رفع شريحة من القرنية بواسطة شفرة ليزرية، ليتم تشكيل القرنية ومن ثم إعادة الشريحة إلى مكانها.

كيف يتم التحضير لجراحة PRK

قبل إجراء الجراحة، يجب عليك أخذ موعد مع الطبيب ليقوم بتقييم رؤيتك وفحص عينيك بشكل جيد وأخذ قياسات العين والقرنية، والتي ستتم برمجتها مع جهاز الليزر المستخدم في إجراء الجراحة.

كما يجب على الطبيب معرفة الأدوية التي تتناولها، وربما يطلب منك إيقاف بعضها قبل عدة أيام من الجراحة. وكذلك إذا كنت ترتدي عدسات لاصقة فربما يطلب منك التوقف عن ارتدائها قبل بضعة أيام. كما يمكن أن يصف لك الطبيب قطرة عينية تحتوي على صاد حيوي لتستخدمها قبل عدة أيام من الجراحة، بالإضافة إلى توصيات أخرى سيقوم الطبيب بشرحها لك بالتفصيل.

ما هي توصيات يوم العمل الجراحي؟

بعد إجراء عملية تصحيح البصر بالليزر، لن تكون قادرًا على قيادة السيارة، وربما تشعر بالتعب، لذلك من الأفضل أن تأتي بصحبة مرافق يساعدك في العودة إلى المنزل.

كما يجب عليكِ عدم وضع أي نوع من مستحضرات التجميل على الوجه أو ارتداء أية اكسسوارات أو مجوهرات أو أي شيء آخر ربما يمنع الطبيب من إعداد وضعية الراس المناسبة.

كما ينصح المريض بارتداء ملابس مريحة أثناء العمل الجراحي، وإخبار الطبيب إذا كان يشعر بالتعب أو المرض أو ارتفاع الحرارة، فربما يستدعي ذلك تأجيل العمل الجراحي حتى وقت لاحق.

ما هي الآثار الجانبية والاختلاطات المحتملة لكل من عمليتي PRK وLASIK

يجب عليك أن تتوقع الشعور ببعض الانزعاج أو الألم خلال الأيام القليلة التالية لعملية PRK، ويكون الألم والانزعاج أخف عادةً عند الخضوع لعملية LASIK. ولكن عادة ما تكون المسكنات البسيطة كافية لتخفيف الألم.

كما يمكن أن تشعر بأن عينيك قد أصبحتا أكثر حساسية تجاه الضوء خلال فترة التعافي، كما يشاهد بعض المرضى هالات من الضوء أو تشوش الرؤية، وذلك لعدة أيام أو أسابيع بعد الخضوع لعملية تصحيح البصر بالليزر، وخصوصًا أثناء الليل.

وعلى الرغم من أن عمليتا PRK وLASIK تعتبران عمليتان آمنتان، إلا أنهما تحملان بعض المخاطر، مثل:

  • ضعف الرؤية الذي لا يمكن تصحيحه بالنظارات أو العدسات اللاصقة.
  • تغيرات دائمة في الرؤية الليل مثل رؤية الهالات أو الوهج.
  • الرؤية المزدوجة.
  • جفاف العين الشديد أو المستمر.
  • تراجع النتائج مع مرور الوقت، خصوصًا لدى الأشخاص الكبار في العمر أو عند مديدي البصر.

ما هي النصائح خلال فترة التعافي من عملية PRK وLASIK

بعد الخضوع لعملية تصحيح البصر بالليزر، سترتاح لبعض الوقت ومن ثم ستغادر نحو المنزل. ويجب عليك أن تخصص يوم العمل الجراحي للراحة فقط، وأن تبقي عيناك مغلقتان قدر الإمكان.

وعادةً ما يطلب الطبيب رؤيتك خلال اليوم التالي بعد العمل الجراحي لتقييم نتائج الجراحة والانتباه لأية ملاحظات أو مشاكل، ولكن أخبر طبيبك فورًا إذا لاحظت أية علامات على الانتان مثل احمرار العين وتورمها وخروج القيح أو ارتفاع الحرارة. كما يجب عليك إخبار طبيبك فورًا في حال تحرك العدسة اللاصقة الواقية من مكانها أو سقوطها.

ويجب عليك أيضًا الامتناع عن فرك العين أو استخدام مستحضرات التجميل أو الصابون أو الشامبو أية مادة أخرى على العين خلال أسبوع على الأقل بعد الجراحة، وكذلك ربما تجد صعوبة في استخدام الحاسوب أو القراءة أو قيادة السيارة خلال تلك الفترة. كما يجب عليك الامتناع عن ممارسة الرياضات العنيفة أو أي نشاط آخر ربما يتسبب بإصابة عينك وذلك لفترة شهر بعد العمل الجراحي. كما يوصى بتجنب السباحة والابتعاد عن الأماكن التي تحتوي على الغبار أو الأوساخ لفترة عدة أسابيع بعد الجراحة. وينصح كذلك بتجنب التعرض لضوء الشمس الساطع لفترة سنة كاملة وارتداء النظارات الشمسية الواقية.

اقرأ أيضًا: كيف يتم فحص العين الشامل؟ وما تفسير نتائجه؟

وأخيرًا، تعتبر عملية تصحيح البصر بالليزر سواءً عبر تقنية PRK أو LASIK من العمليات الآمنة والفعالة في تصحيح البصر والتخلص من النظارات الطبية أو العدسات اللاصقة، إلا أنها تحمل بالتأكيد بعض المخاطر. ولا بدّ من استشارة الطبيب المختص بأمراض العين والحديث معه بشكل مفصل حول فوائد العملية وأضرارها ولتحديد الخيار الجراحي الأنسب لحالتك.

إخلاء المسؤولية
هذا المقال "كل ما تحتاج معرفته حول عمليات تصحيح البصر بالليزر PRK و LASIK" لا يعبر بالضرورة عن رأي فريق التحرير في الموقع.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.