أفلام غيرت الفكرة المألوفة عن أفلام الرعب في الألفية الجديدة

766

قدم العقدين الفائتين مجموعة كبيرة من أفلام الرعب الملحمية والكثير من الأفلام السيئة أيضًا ومنها أكثر الأفلام دموية التي رأيناها على الإطلاق. لكن بعض الأفلام التي لم تحظى بالشهرة الكافية تعتبر من أفضل أفلام الرعب في التاريخ التي لا تعتمد على المشاهد الدموية بشكل رئيسي. هذه الأفلام غيرت فكرة المشاهدين عن أفلام الرعب وعن الجمالية التي يمكن تحتويها من التصوير إلى تصميم الصوت والديكور واستخدام الظل والضوء وهي بكل تأكيد تستحق المشاهدة.

أرواح معذبة في ملجأ يتامى (The Orphanage (2007

امرأة تعود إلى ملجأ الأيتام المهجور الذي ربيت به في محاولة منها لتحويل ذكريات الطفولة المؤلمة الخاصة بها هناك إلى شيء جيد عن طريق فتح منزل للأطفال المعاقين هناك برفقة زوجها وابنها سيمون لكن الأمور لا تسير على النحو المتوقع وسرعان ما تبدأ لورا في الشك أن غرف المنزل الجديد مليئة بأرواح أطفال تعرضوا للقتل. وهنا يبدأ الصراع الرئيسي للفيلم عندما تكتشف الأم أن ابنها سيمون صادق شبح أحد الأطفال الذين قتلوا.

لعنة تنتقل عن طريق الجنس! (It Follows (2014

هناك لعنة تطارد أبطال الفيلم وتنتقل هذه اللعنة من شخص إلى آخر عن طريق ممارسة الجنس هذا كل ما في الأمر لا شيء غامض عن فكرة الفيلم وبمجرد مشاهدة إعلان الفيلم يبدأ المشاهد بفهم الفكرة وهنا يأتي التحدي فإذا كانت الفكرة واضحة منذ البداية فكيف يمكن للفيلم أن يصبح مرعبًا بشكل حقيقي؟ وترجع إجابة هذا السؤال إلى استخدام المخرج لكل أدواته بحرفية بداية من كادرات التصوير والموسيقى إلى المكياج للوصول بالمشاهد إلى شعور البطل المطارد الذي يظل الخطر يقترب منه شيئًا فشيئًا وببطء شديد ودون تراجع مما يعزز من هذا الشعور الذي يصل إلى المشاهد فيشعر أنه هو المطارد.

رعب قادم من القرن  السابع عشر بتفاصيل مذهلة (The Witch (2015

كان هذا الفيلم التجربة الأولى لمخرجه روبرت إيغرز وقد حقق نجاح كبير على المستوى النقدي، يحكي الفيلم عن فترة تاريخية بعيدة في القرن السابع عشر لكنه يرسم ملامح هذا العصر بحرفية وواقعية، هذا الاهتمام الدقيق بالتفاصيل في كل شيء بداية من الملابس إلى مواقع التصوير والحوارات بين الشخصيات تضع المشاهد في جو أسطوري يضيف إلى الفيلم شعور مضاعف بالقلق والرهبة من عالمه الغير مألوف. هذا أحد الأفلام الذي يثبت للمشاهد أن أفلام الرعب مازالت تمتلك الجديد لتقدمه على الرغم من الأفكار الرئيسية التي تبدو معادة وعندما يأتي موعد نهاية الفيلم سوف تحتاج إلى بضع دقائق حتى تستوعب كل ما حدث.

ماذا لو أحببت مصاص دماء؟ (Let the Right One In (2008

فيلم مصاصي دماء سويدي من إنتاج عام 2008 مقتبس عن رواية تحمل نفس الاسم وقد تمت إعادة إنتاجه في هوليوود عام 2010 بفيلم “Let Me In” من بطولة Chloë Grace Moretz. تحكي القصة عن أوسكار صبي يبلغ من العمر 12 عاما الذي تعرف على فتاة تدعى إيلي ليكتشف بمرور الوقت أنها مصاص دماء لا تموت ولا تكبر في السن. يبدأ الاثنين يكونون صداقة يربطهم في ذلك هواجسهم المشتركة وبمرور الوقت يضع كل منهم ثقته في الآخر. يتميز الفيلم بجمالية السينماتوغرافي مما يجعله فيلم رعب مختلف يدفع بحدود هذا النوع من الأفلام.

تيه خارج الخريطة (The Descent (2005

الفيلم يحكي سارة بعد وفاة زوجها وطفلها تذهب في رحلة مع أصدقائها، ويجدون أنفسهم محاصرين في كهف مغمور خارج الخريطة ولا يعرفون طريق الخروج ولا أحد في الخارج يعلم مكانهم. بينما يبحثون عن مخرج يبدأ المشاهد في التعرف على شخصية كل من الأبطال وعلى التفاعل بينهم وحواراتهم المشتركة وتعقيدات علاقاتهن ويمر الكثير من الوقت حتى يظهر ما كان هذا الكهف يخفيه ويبدأ الأبطال في محاولة الهرب بأسرع طريقة ممكنة ومن هنا يزداد الشعور بالاختناق نتيجة للأماكن الضيقة التي اختارها المخرج للتصوير ويزداد أيضًا التوتر بينبين الأبطال مما يجعل المناخ العام يصل إلى ذروة التوتر في الفيلم.

رعب غير قابل للتفسير! (A Tale of Two Sisters (2003

فيلم للمخرج الكوري Kim Jee-Woon يحكي عن قصة أختين يعودون إلى منزل العائلة بعد فترة من العلاج في مستشفى عقلي، ويظهر تأثير وفاة والدتهم عليهم وغضبهم من زواج أبيهم من من إمرأة أخرى صغيرة في السن يبدو أنهم يكرهونها وبعد عودتهم للمنزل يواجهون رعبًا لا يمكن تفسيره عندما يعودون إلى بيت مسكون. الفيلم مخيف جدًا لكن نظرًا لكونه أسيوي فهو ليس مشهور بما فيه الكفاية.

أرواح من الإنترنت (Pulse (2001

هذا الفيلم هو أحد أفضل أفلام الرعب من حيث تصميم الصوت. حيث يقدم بعض المشاهد المروعة التي قد تكون من الأفضل في سينما الرعب ببدايات الألفية الجديدة. يتحدث الفيلم عن غزو العالم البشري من قبل “أرواح من الإنترنت” وقد تبدو هذه الفكرة غريبة لكن تنفيذها جيد للغاية. ويعزز هذا الموسيقى التصويرية المخيفة للفيلم واستخدام الضوء والظل والصوت لخلق إحساس دائم بالخطر.

ما هو نمط أفلام الرعب الذي تهوى مشاهدته، وهل شاهدت أيًا مما سبق؟

قد يعجبك أيضًا

لا تشاهدها لوحدك .. قائمة بأفضل أفلام الـرعب في التاريخ
أفلام رعب يابانية من الطراز الرفيع .. لا تشاهدها لوحدك!
أفلام رعب تم المبالغة في تقديرها.. لم تستحق كل الضجة التي أثيرت حولها
Loading...